هذا الصباح- مهرجان للأبواق النحاسية تحييه مدينة غوتشا الصربية

14/08/2018
أنغام طربية مبهجة صدحت بها أبواق أمهر العازفين في مدينة كوتشا الصربية محاولة أزقتها إلى ساحة رخوة من البهجة والأفراح على إيقاع تلك الألغام رقص الجميع واحتفل في إطار مهرجان الأبواق النحاسية السنوي بالمدينة الذي يعتبر أحد أكبر المهرجانات الأوروبية المدينة الجبلية التي لا يتجاوز عدد سكانها بضعة آلاف لطالما لعبت في المدينة الهادئة لكنها كسرت هدوءها المتعارف وتحولت إلى بقعة مزدحمة بمئات آلاف السياح للاستمتاع بفعاليات المهرجان المستمرة لأربعة أيام حسن مع الأسف الشديد تكون مدينة كوتشا حالية معظم أيام العام فالشباب المدينة يتجهون إلى العاصمة للدراسة لكن هذا المهرجان يعيد الحياة لها مرة ثانية وقد شكل المهرجان فرصة للباعة والدها لتقديم ما لديه وطلب من وجباتهم على نحو مختلف كما يشكل مناسبة للفرق الموسيقية للتنافس فيما بينها ونيل الجوائز منذ انطلاقة المهرجان عام 61 من القرن الماضي استقبلت المدينة سياحا