طالبان تسيطر على قاعدة عسكرية شمالي أفغانستان

14/08/2018
من الجنوب إلى الشمال تشتعل العمليات العسكرية في أفغانستان وتجدد حركة طالبان طلباتها للقوات الأفغانية فطالبان لم تنتظر حتى تنهي عمليتها العسكرية جنوبي البلاد حتى بدأت هجوما جديدا ومباغتا على القوات الأفغانية في إقليم فارياب شمالي البلاد هدف طالبان هذه المرة كان قاعدة للجيش وفعلا سيطر مقاتلو الحركة على أجزاء واسعة من شظايا بعد معارك عنيفة على مدى يومين كاملين العملية العسكرية لطالبان كبدت الجيش خسائر فادحة فقد أكد مسؤولون أفغان تمكن مقاتلي الحركة من السيطرة على آليات عسكرية داخل القاعدة وقتل وجرح عشرات من الجنود إضافة إلى أسر عشرات في أكبر ضربة تتلقاها القوات الأفغانية بعد عملية غزني جنوبي البلاد إلى الجنوب إذن حيث لم تتوقف المعارك بين القوات الأفغانية وحركة طالبان فما بدأ قبل ستة أيام يحتاج إلى ستة أشهر كي ينتهي هذا ملخص ما يحدث في مدينة غزني فالمدينة التي أعلنت القوات الأفغانية في وقت سابق عن إحباط هجوم طالبان عليها لم تتوقف المعارك في المديريات المحيطة بها قائد الجيش أكد أن عملية إخراج طالبان من المواقع التي دخلت إليها قبل أيام ستستمر ستة أشهر وأوضح الجنرال شريف يفتري أن العملية تستهدف فتح الطريق الرئيسي بين كابل والجنوب وتأمينه بشكل كامل هجوم غزني يعد الأعنف لحركة طالبان منذ هدنة غير مسبوقة وقعت في شهر حزيران يونيو الماضي حيث شارك مئات من مقاتلي الحركة في اقتحام المدينة الأسبوع الماضي وفي خضم تلك التطورات المتسارعة يبقى المدنيون الأفغان هم من يدفع فاتورة صراع ليس أحد إلى إنهائه في بلد أنهكت الحرب أهلها على مدى سنوات طويلة دون أي حل يلوح في الأفق