هذا الصباح- بركة ساكن.. مؤلفاته إضافة نوعية للمشهد الروائي

13/08/2018
الكاتب السوداني بركة ساكن بتجربة ابداعية مثيرة للجدل مصادرة معظم مؤلفاته لكن هذا لم يمنع النقاد من اعتبار تجربته الإبداعية إضافة نوعية للمشهد الروائي العربي والإفريقي لعبد العزيز العديد من المؤلفات جنح في معظمها للتجريب والذي يعتبر عنوانا لكامل تجربته هذا بجانب استخدامه بتقنيات الرواية الحديثة مثل المزج بين الأجناس الروائية وتعدد الرواد وتكسير الخط الزمني حاز ساكن على جائزة الطيب صالح للإبداع الروائي في دورتها السابعة عن روايته الجينكو مسامير الأرض وعبد العزيز بركة ساكن صوت إفريقي بامتياز عبر عبر كتاباته عن الجنوب عن المقموعين المهمشين والعاديين والعابرين ورغم ذلك كتاباته ليست خانعة ولا مهادنة هي كتابات مسننة وحادة كما ينبغي لمواجهة هذا العالم بكل قبح وترجمت مؤلفاته القصصية والروائية إلى عدة لغات من بينها الإنجليزية والفرنسية والألمانية