دعوة لإجراء تحقيق موثوق وشفاف بشأن غارة التحالف

11/08/2018
تتوالى ردود الأفعال الدولية بشأن المجزرة التي ارتكبت بحق أطفال ومدنيين في صعدة والتي راح ضحيتها عشرات بين قتيل وجريح جراء غارة استهدفت حافلة تقل أطفالا يوم الخميس الماضي لا يختلف أي طرف دولي حول وصف الحادثة بأنها مروعة مجلس الأمن دعا بدوره إلى إجراء تحقيق موثوق به وشفاف بشأن غارة التحالف السعودي الإماراتي خصوصا مع تزايد الهجمات التي تستهدف المدنيين اليمنيين اجتماع أعضاء مجلس الأمن واستمعوا إلى إحاطة قدمها مساعد الأمين العام عن الهجمات الأخيرة في صعدة والتي أسفرت عن وقوع أعداد كبيرة من الضحايا المدنيين بمن فيهم الأطفال ودعوا إلى إجراء تحقيق موثوق وشفاف لم يكتفي مجلس الأمن بضرورة إجراء تحقيق بل دعا جميع الأطراف إلى الامتثال لالتزامها بموجب القانون الإنساني الدولي بما في ذلك احترام مبادئ التمييز والتناسب وأكد أعضاء مجلس الأمن من جديد أنه لا يمكن أن يكون هناك سوى حل سياسي للنزاع في اليمن الأمم المتحدة من جهتها أكدت أن تنفيذ قرار مجلس الأمن يتطلب اختيار من لديه القدرة والاستقلالية لإجراء التحقيق في حادثة سعداء مع ضرورة أن يكون مبدأ الحساب قائما لتجنب سقوط مزيد من الضحايا نصر عليه هو أن يكون هناك محاسبة ومساءلة حقيقية بحيث نضمن أن لا يكون هناك تكرار لمثل هذه الهجمات والأضرار أما الاتحاد الأوروبي فلم تختلف ردود أفعاله بشأن ما أورده مجلس الأمن في استبعاد العمل العسكري لحل الأزمة اليمنية ودعا في بيانه إلى تسوية سياسية في اليمن وإلزام أطراف النزاع باستئناف المفاوضات التي دعا إليها المبعوث الدولي مارتن من جهة أخرى دانت فرنسا وبريطانيا وألمانيا غارة التحالف السعودي الإماراتي على صعدة وأيدت فتح تحقيق مستقل وشفاف بشأنها