هذا الصباح- المبيدات الحشرية تهدد النحل في بولندا

01/08/2018
ما اقترضت من بقلة أو استعارة زهرة أدت إلى الناس به سكرة بسكرة قيل هذا هذا الكائن الصغير الذي يخرج لنا أفضل وأشد أنواع العسل ليس هذا فحسب بل له دور في نقل حبوب اللقاح بين المزارع والبراري فما من ثمرة في الدنيا إلا وكانت هناك حبة لقاح يأخذ النحل من رحيقها ليعود إلى خليته ويفرغ ما جمعه آخر النهار حال النحلة اليوم يسوء النحالين في بولندا فالموافقة المؤقتة التي وزارة الزراعة هناك على استخدام المبيدات الحشرية أثارت قلقا في قلوبهم خصوصا وأن هذه المبيدات تحتوي على مواد كيميائية محظورة الاستخدام من قبل الاتحاد الأوروبي هذه مواد تسبب خللا في لغة النحل المتداولة في المملكة وبذلك يضعف تواصل النحل الاجتماعي وبالتالي يحد من قدراته على التكاثر وتوفير غذائه الحشرة التي تتعرض لهذه المادة ظهرت أعراض صدمة وشلل نتيجة التدفق المستمر للشحنات من خلال جهازها العصبي ويؤدي ذلك إلى الوفاة وفقا لبيان نشرته وزارة الزراعة البولندية في أوائل يوليو سمح باستخدام المنتجات الكيميائية المحتوية على المواد المحظورة لمدة مائة وعشرين يوما في الحالات الإضطرارية وعليه استجابت الحكومة لطلب من الجمعية الوطنية البولاندية لمنتجي البروتينات النباتية بعدما حذر المزارعون من تناقص المحاصيل في البلاد نحن المسافر كطائرات في مساره من بلد إلى بلد قد يحمل خلال رحلته آفات وسموم على نطاق واسع الدراسات العلمية تقول إن أي ضرر يصيب ممالك النفط يؤثر على الغذاء العالمي فلو أن ينقرض فإن ربع سكان الكرة الأرضية ربما لا يجدون طعاما