هذا الصباح- الريف الألباني.. مناظر طبيعية خلابة تبهر السياح

01/08/2018
بعيدا عن صخب المدينة وضجيجها يقضي سكان قرى الريف في ألبانيا حياتهم بهدوء الطبيعة بين السهول الخضراء والأحجار الأثرية يمارسون حياتهم في مهنة الزراعة أو تربية الحيوانات والمواشي اسمي فيروز ناميا أحد سكان قرية بريتسا قرية عتيقة جدا يعود تاريخها إلى العصور القديمة نعم قريتنا لا تنتج الكثير من الموارد وليس لدينا أجهزة متطورة لأننا عادة ما نعيش على تربية المواشي والزراعة وما نحصل عليه من واردات نلبي بها احتياجات عائلتنا الأساسية كل صباح للاستيقاظ في الساعة السادسة صباحا ثم أخرج وأتفقد النحل وما أنتجه من العسل بعدها أذهب إلى مزارع العنب ليتفقد المحصول في نهاية اليوم وبعد العمل الذهاب للقاء أصدقائه لنقدي معا بعض الوقت القرى في الريف الألباني تمتاز بطابعها التاريخي وتوسط قلعتها الأثرية بتريلا الأراضي الخضراء بتريلا واحدة من المناطق القديمة في ألبانيا والتي لها تاريخ قديم يعود إلى القرنين الثالث أو الرابع قبل الميلاد أي منذ 2400 عاما تقريبا كذلك هذا الحصن الإغريقي القديم الذي يحيط بالقلعة يعود تاريخه إلى القرن الثالث أو الرابع قبل الميلاد تتميز قلعة إيرلي بجدرانها الحجرية وهي عبارة عن كتل متراصة مع بعضها بطول مترين تقريبا وعرض متر واحد أما الأبراج فيبلغ ارتفاعها حوالي ثمانية وخمسين مترا وبعرض اثني عشر مترا تقريبا إذا نظرنا للقلعة من الأعلى فسنرى هيكلا ثلاثي الزوايا ونرى ما يقرب من ثلاثة أبراج لها وظائفها التي كانت تستخدم في خدمة مراقبة آنذاك وأحدها كان يستخدم كخزان تحت البرج كالبئر لحفظ المياه متحف مفتوح في الهواء الطلق بعيدا عن صخب الحشود السياحية الضخمة وقريبا من هدوء الطبيعة وبساطتها كل ذلك تجده في الريف الألباني السحر