جنوب السودان في الذكرى السابعة لانفصاله عن السودان

09/07/2018
سبع سنوات مضت منذ أن رفرف هذا العلم هنا معلنا ميلاد دولة جديدة في العالم لم يشئ القدر لقائد الحركة الشعبية الذي غيبه الموت أن يحضر ذلك اليوم لكنه ترك اتفاقا مهد لانفصال الجنوب عن السودان انفصل الجنوب لكن أحلام كثيرين بالدولة الوليدة لم تتحقق بعد في هذا الميدان أعلن إنشاء أحدث دولة في العالم قبل سنوات واليوم تغيب معالم الاحتفالات الماضي كما غابت عن بعض الصور التي رسموها عن الدولة الوليدة في مخيلتهم بسبب الحروب التي عاشتها البلاد لكنها تبقى ذكرى انفصال لدى آخرين ولو بشكل مختلف يحتفل الناس في جنوب السودان بطرق مختلفة بترديد أنغام وأهازيج هنا وبمسيرات شعبية تجوب العاصمة جوبا في أنحاء أخرى وتزينت شوارع المدينة بما يذكر بتلك المناسبة أما على المستوى الحكومي فلم تنظم احتفالات رسمية نظرا لما تعيشه البلاد من أوضاع صعبة الصراع الذي عاشته بلادنا أوضح لنا أن الطريق الذي سلكناه خلال السنوات السبع الماضية لم يكن سهلا وهذا أمر متوقع لأنه عندما تقوم ببناء نظام جديد فإنه يستغرق زمنا تتزامن هذه الذكرى مع تطورات سياسية جديدة في البلاد إذ وافق سلفاكير ميارديت رئيس جنوب السودان على عودة نائبه السابق رياك مشار ليشغل منصبه السابق نائبا أول له خطوة جاءت بعد أن وقعت أطراف النزاع على اتفاق نهائي بشأن الترتيبات الأمنية وينتظر أن يوقع الطرفان على اتفاق شامل للسلام قريبا ينهي أكبر أزمة شهدها جنوب السودان منذ انفصاله هيثم أويت الجزيرة جوبا جنوب السودان