هذا الصباح-"أصدقاء المطار".. برنامج تطوعي لمساعدة المسافرين بالكويت

31/07/2018
يرافق الشاب محمد الهزاع المسافرين مقدما المساعدة والمشورة في رحلة المغادرة من مطار الكويت الدولي يقضي هزاع الطالب الجامعي نحو ثماني ساعات من وقت فراغه وبوتيرة شبه يومية متطوعا تحت ضغط موسم السفر بما انعكس إيجابا على إبراز شخصيته وسقلها الهزاع واحد من نحو مائة وعشرين متطوعا كويتيا يساندون إدارة الطيران المدني الكويتي ضمن برنامج أصدقاء المطار بهدف تقديم خدمات إضافية لجمهور المسافرين مع زيادة حركة الركاب حيث تعدت حركة السفر عبر هذا المطار عتبة المليون ومائتي ألف مسافر خلال يونيو حزيران الماضي وفق آخر إحصائية للطيران المدني طيران مدني عندنا القدرة وعندنا لاستيعاب عدد الموظفين الكويت أو دول الخليج فيها كم كبير من العمالة البسيطة تحتاج إلى نوعية مختلفة من المعاملة تحتاج واحد يمسك البوردنك بوجه يقوله وين البوابة وين تروح المطار وهذا قد يكون سائح وقد يكون مريض فليكن أول مرة للكويت يتكلم اللغة العربية اللغة الإنجليزية أقول إنه أخصص موظف يقوم بهذه الأعمال يقوم برنامج أصدقاء المطار في نسخته الثانية على شراكة مع وزارة الشباب الكويتي لتوفير متطوعين وتدريبهم وإعدادهم مدة ثلاثة أشهر خلال موسم الصيف الحالي خلق صف ثان مدرب ومهيأ لإدارة مطار الكويت يتزامن مع افتتاح المباني الجديدة في المطار وآخرها مبنى الركاب المخصصة لشركة الخطوط الجوية الكويتية والذي سيوفر نحو ألفي فرصة عمل لن تكون بعيدة المنال عن هؤلاء الشباب المدربين يحفز برنامج وأصدقاء المطار الشباب الكويتيين للانخراط في العمل التطوعي بما يستهدف تحقيق نقلة نوعية في تنمية المهارات وتطوير القدرات المهنية والاجتماعية أملا في مستقبل مفعم في النجاح والتقدم