هذا الصباح- لبناني يرفض هيمنة التكنولوجيا على الخط العربي

03/07/2018
مخطوطات عربية مزخرفة بمختلف الأشكال والألوان تنبض جمالا وتتزين بها واجهات المحال التجارية المختلفة في مدينة طرابلس بلبنان رشاقة تلك الحروف وتنسق أشكالها طالما شغفت مبدعها رياض ايشئش وظلت أنامله على مدار خمسة وثلاثين عاما تجود بأكمل المخطوطات العربية لم يتوقف إبداع الفنان بمعمله الصغير في المدينة عن مد السوق بمخطوطاته وهو لا يستعين بأية وسائل تقنية في ذلك لأنه يراها مجحفة في حق مخطوطة ومنتقدة إياها جمالها الأصيل المستوحاة من التراث بدأ رياض هذا الفن هواية استلهمها من مشاهدة أحد الخطاطين وسرعان ما تحولت إلى شخص بعد إبحاره في علوم الخط العربي وأسراره