معاناة المدنيين الفارين نحو الحدود السورية الأردنية

03/07/2018
وصلنا إلى الشريط الفاصل بين الأراضي السورية والأراضي الأردنية حيث يفترش الآلاف من النازحين في العراء بسيطة إنشاؤها من قبل النازحين لكي تقيهم بعضا من حرارة الشمس إلا أن هذه الأوضاع مأساوية جدا ومهما تحدثنا عن أوضاعهم الصورة أبلغ قد تحدثكم عما يعيشه النازحون هنا على هذا الشريط الحدودي مع الأردن هؤلاء النازحون هربوا من القصف الذي تعرضت له قراهم في ريف درعا الشرقي وتوجهوا إلى الحدود السورية الأردنية بحثا عن الأمان الذي فقدوه خلال المواجهات التي حدثت في الأيام الماضية وخلال القصف المكثف الذي أدى إلى سقوط عدد كبير من الضحايا وغرضهم اليوم فقط الأمان وهم يسعون إلى العبور باتجاه الأردن عمر الحوراني الجزيرة