أمن المنطقة على طاولة مباحثات عُمانية أميركية بالبنتاغون

28/07/2018
عكست مراسم استقبال الوزير العماني في مقر البنتاغون عمق العلاقات التاريخية بين البلدين فضلا عن تحديات المرحلة الراهنة بسبب بؤر التوتر المتعددة في منطقة الخليج كانت عمان ثاني دولة عربية بعد المغرب تعترف باستقلال الولايات المتحدة كما أن عمان حليف إستراتيجي ومحوري في الدبلوماسية الإقليمية وهذا ما أكدته بالفعل المتحدثة باسم وزارة الدفاع الأميركية في إشارتها إلى تناول الطرفين لقائمة واسعة من القضايا الأمنية الإقليمية بما في ذلك نزاع اليمن وحرية الملاحة وجهود مكافحة الإرهاب كما ذهب في الاتجاه نفسه بيان للسفارة العمانية في واشنطن حصلت الجزيرة على نسخة منه حيث أشار إلى مناقشة الطرفين آليات العمل المشترك لتعزيز أواصر العلاقة بين البلدين عمان تتمتع بثقة جميع الأطراف بما في ذلك إيران والسعودية مما يخولها لعب دور الوساطة وكان الوزير العماني قد شارك في مؤتمر حرية الأديان الذي عقد بدعوة من نائب الرئيس الأميركي في مقر وزارة الخارجية الأميركية تتزامن زيارة الوزير العماني للعاصمة الأميركية مع تزايد حدة التوتر في منطقة الخليج وتزايد قلق الطرفين من تداعيات ذلك التوتر على حرية الملاحة في واحدة من أكثر المسالك المائية حساسية في العالم محمد العلمي الجزيرة