وقف شحنات النفط السعودية بباب المندب بعد هجوم حوثي

26/07/2018
متصاعد في البحر الأحمر يعيش اليمن حدث فصوله فقد أعلنت جماعة الحوثي استهدافها لبارجة سعودية بصاروخ قبالة السواحل الغربية للبلاد تقول الجماعة إن البارجة كانت تقوم بأعمال عدائية مؤكدة تجاوزها للمياه الإقليمية كما تصاعدت وتيرة التهديدات الحوثية ضد التحالف العسكري الذي تقوده السعودية في اليمن فقد هدد القيادي محمد علي الحوثي أعضاء التحالف باستهداف موانئهم بالقدرات البحرية لميليشياته أما الرواية السعودية فتؤكد استهداف مليشيات الحوثي ناقلتي نفط بالصواريخ تحمل كل منهما مليوني برميل من النفط الخام التابع لشركة أرامكو السعودية وقد وصف وزير الطاقة والصناعة السعودي الأضرار الناتجة عن هذا الهجوم بالطفيفة هذه الهجمات وأيا كانت طبيعتها ونظرا لأهمية مضيق باب المندب الإستراتيجية كخط رئيسي في سوق النفط العالمي دفعت الرياضة بالإعلان الفوري عن تعليق إرسال جميع شحنات النفط الخام التي تمر عبر مضيق باب المندب إلى أن تصبح الملاحة عبره آمنة القرار السعودي كان له امتداد كبير على أسعار النفط العالمية فقد ارتفع خام برنت بأكثر من 1 بالمئة وبلغ سعر عقود برنت 74 دولارا و 70 سنتا للبرميل تتكلم عن مليون برميل نفطي يعبرون أو تأثروا بالهجمات الحوثية فأنت اثنين مليون برميل قد تعكس في الأسواق النفطية بشكل كبير ووسط زخم هذه التطورات وبعد أربعة أعوام من الحرب في اليمن تقف البلاد أمام مشهد سياسي وأمني يصفه كثيرون والمعقد ولعل زيارة المبعوث الأممي الحالي إلى البلاد يمكن أن تحلحل هذا الموقف أملا في مستقبل أفضل للشعب اليمني