هذا الصباح- في لبنان قرية روبوتات من بقايا النفايات

21/07/2018
بين المهملات يبحث الشاب اللبناني سامي المسيح عن بقايا نفايات صناعية وكهربائية وأقمشة مرمية وفي مشغله الصغير يعيد تدميرها ليصنع منها أشخاصا آليين يجسدون التراث اللبناني التقليدي هواية بدأت مع سامي منذ الصغر ثم تطورت مع ظهور أزمة النفايات في لبنان حيث استغل القمامة المنتشرة في الشوارع ليستخرج منها مواد صنع منها نحو مائة وثلاثين شخصا آليا تغطي مساحة تقارب أربعمائة متر مربع تسلط هذه القرية التراثية الضوء مجددا على أهمية فرز النفايات كخطوة أولى لمعالجة الأزمة التي أقلقت اللبنانيين على جميع المستويات ولهذه الأسباب تلقى مبادرة تصنيع الروبوتات عناية عدد من المؤسسات الصناعية المهتمة بالمعايير البيئية يشكل هذا العمل واحدا من أفكار عديدة طرحت لحل مشكلة النفايات في لبنان لكن التوجه الحكومية مازال قاصرا عن إطلاق مبادرات مماثلة تسهم في نقل البلاد إلى مستويات أرقى في تعاملها مع المواضيع البيئية وسيم زهيري الجزيرة بيروت