عـاجـل: غريفيث: إنهاء الأزمة في اليمن يعد ضرورة أكثر من أي وقت مضى خاصة بعد هجمات أرامكو

النيابة الإسرائيلية ترفض تسليم جثامين شهداء فلسطينيين

17/07/2018
في الخامس عشر من يونيو حزيران من العام الماضي كانت آخر مرات شاهدت فيها هذه الأم ابنها براء غادر براء ابن التاسعة عشرة منزله في قرية دير أبو مشعل مع صديقيه ولم يرجعوا قط بعد يوم واحد أعلن عن استشهادهم بعد تنفيذ عملية في القدس المحتلة استهدفت جنودا إسرائيليين فاحتجزت إسرائيل جثامينهم وعاقبت عائلاتهم أمنية مؤجلة في حياة والدة براء وغيرها من أمهات الشهداء الذين ترفض إسرائيل تسليمهم بغرض المساومة بهم قبل بضعة شهور تحولت سياسة احتجاز الجثامين التي اتبعتها إسرائيل بحق الشهداء إلى تشريع مقر من الكنيست يتيح لها احتجاز الجثامين وتحديد مكان وزمان دفنها ومع ذلك لم تترك هذه العائلات بابا لم تطرق مطالبة بأبسط حق للإنسان لدفنه بعد وفاته بقيت خيارات محدودة أمام العائلات الفلسطينية وعبر مؤسسات حقوقية توجهت إلى المحكمة العليا الإسرائيلية التي كانت أقرت العام الماضي بعدم جواز احتجاز جثامين الشهداء لم ينفذ القرار وفي ردهات المحكمة تعرض أهالي الشهداء الفلسطينيين إلى اعتداء من عائلات الجنود الإسرائيليين الذين حضروا إلى المحكمة لحثها على عدم تسليم جثامين الشهداء وإلى أن تقول المحكمة كلمتها الأخيرة تبقى جثامين 26 شهيدا محتجزة في ثلاجات في إسرائيل أو في قبور مجهولة تعرف بمقابر الأرقام شيرين أبو عاقلة الجزيرة رام الله