تحذيرات أممية من خطر مجاعة في سقطرى اليمنية

16/07/2018
تزايدت التحذيرات من احتمال تعرض سكان جزيرة سقطرى اليمنية لخطر المجاعة جراء الأضرار التي خلفها إعصار جونو الذي ضرب الأرخبيل أواخر مايو أيار الماضي مكتب الأمم المتحدة لتنسيق الشؤون الإنسانية في اليمن قال إن سكان سقطرى بحاجة ماسة لإمدادهم الاحتياجات العاجلة لتغطية الفجوة في المخزون الغذائي التي نشأت نتيجة للإعصار الفجوة جاءت نتيجة غرق سبع سفن بحمولتها من المواد الغذائية الأساسية أثناء الإعصار وكانت هذه المواد ضرورية لتشكيل مخزون تمويني يواجه به السكان موسم الرياح في شهر يوليو موسم الرياح الذي يضرب سقطرى سنويا ويستمر أربعة أشهر يوقف الإبحار إلى الجزيرة بسبب الرياح القوية وما تسببه من مواجهة عاتية وهو ما يجعل نقل البضائع أمرا محصورا في الشحن الجوي للكلفة العالية نسبيا ميناء سقطرى الصغير الذي يلبي حاجات السكان عدا اشهر موسم الرياح تعرض لأضرار كبيرة جراء الإعصار كما تعرضت قوارب لنقل البضائع وللصيد إلى أضرار كبيرة طرق رئيسية بين مناطق جزيرة سقطرى لم تسلم من أضرار تسببت فيها السيول التي صاحبت الإعصار وأدت إلى تدمير أجزاء منها تقول الأمم المتحدة إنه لا يوجد مخزون من الدقيق والسكر في الجزيرة كما لا يوجد سوى كميات قليلة فقط من الارز يحتاج السكان إلى مخزون كاف من الوقود وغاز الطبخ حتى لا يضطر إلى قطع أشجار الغطاء النباتي للجزيرة الفريدة وتحويله إلى حطب