استشهاد طفلين بقصف إسرائيلي على غزة

14/07/2018
مجددا غزة تحت قصف مكثف هذه المرة في قلب المدينة حيث استهدفت بناية حكومية غير مأهولة في مربع يعج بالمراكز الأمنية وهو ما اعتبر توسيعا لدائرة القصف الإسرائيلي بينما هدد جيش الاحتلال بشن حرب أخرى على القطاع الجيش الإسرائيلي قصف صباح هذا اليوم عشرات الأهداف التابعة لحركة حماس بأوسع غارة جوية إسرائيلية في وضح النهار منذ أربعة سنين نحن مصممون على مواصلة حماية المواطنين الإسرائيليين هذا التطور الميداني يأتي بعد سلسلة من الغارات على مواقع للمقاومة الفلسطينية وأراض زراعية متاخمة لحدود القطاع ردت المقاومة الفلسطينية سريعا بعد كل غارة بإطلاق رشقات من الصواريخ على المناطق القريبة من الحدود مع غزة سعيا منها لترسيخ معادلة القصف بالقصف كما أعلنت هناك عدد من الاتصالات على المستوى الدولي والإقليمي بتهدئة الأوضاع في قطاع غزة أعتقد أنه على الأطراف أن تضغط على الطرف الفاعل والمبادر العدوان والاحتلال الإسرائيلي والمقاومة من طرفها تلتزم به الاحتلال ويتزامن هذا التصعيد مع تشديد إسرائيل حصارها على القطاع وهو ما يرى فيه مراقبون محاولة إسرائيلية لاستعادة توازن الردع وممارسة مزيد من الضغوط على حماس والفصائل الفلسطينية الأخرى إذن موجة تصعيد محسوبة ومحدودة ومع ذلك يخشى أن تنزلق الأوضاع إلى آفاق أخرى تدفع الأطراف إلى خيارات صعبة ما لم تتدخل الوساطات لوضع حد لهذا التصعيد حتى وإن أفلحت الوساطات المتعددة في احتواء الموقف هذه المرة فإن كثيرا من المؤشرات والتطورات تدل على أن القطاع قد يكون على موعد مع جولة مؤجلة من التصعيد ربما أشد وأعنف هشام زقوت الجزيرة غزة فلسطين