خطر الانقراض يهدد ببغاء الغطاس

هل شاهدت التصميم الجديد لصفحتنا الرئيسية؟

خطر الانقراض يهدد ببغاء الغطاس

11/07/2018
ببغاء الغطاس أو مهرج الأطلسي هكذا سمى البحارة البريطانيون القدماء هذا الطائر اللطيف منقاره الأحمر ووجهه الأبيض يجعلانه أشبه بمهرجين السرك اسمه باللغة المحلية في الجزر البريطانية فهو بافن الطائر يستوطن بشكل أساسي السواحل الشرقية للمملكة المتحدة ويكثر وجوده في جزر فارو الصخرية المصنفة محميات طبيعية تواجه هذه الطيور المحببة تحديا كبيرا بالنسبة إلى بقاء نوعها فقد أظهرت إحصاءات أخيرة أن أعدادهم تتناقص بشكل كبير وباتت على مسافة خطوة واحدة من اعتبارها مهددة بالانقراض أهم العوامل التي تهدد هذا الطائر هي التغيرات المناخية التي تعتبر أشد وطأة في الجزر والمحيطات إضافة إلى تناقص موارد غذائها بسبب ازدياد أعمال صيد الأسماك وتلوث مياه المحيطات والمواد البلاستيكية مع الأخذ في الاعتبار أن أنثى ببغاء الغطاس تضع واحدة فقط في العالم في مشهد انجراف أكياس البلاستيك على شواطئ الجزر بات مألوفا لدرجة أن هذه الطيور أصبحت تستخدمها في بناء أعشاشها إنه لأمر محزن جدا لأن هذه المواد تفرز سموما مع مرور الزمن يعتبر أرخبيل يوفر البيئة الأكثر ملاءمة لاستيطان ببغاء الغطاس فوجود أعداء هذا الطائر القطط والجرذان معدوم تماما على كامل مساحة الجزر ويقوم فريق من الباحثين بإجراء إحصاء لأعداد الطيور أظهر حتى الآن وجود نحو ثلاثين ألف زوج منها بانخفاض نسبته 12 في المائة مقارنة بآخر إحصاء أجري عام 2013