هذا الصباح- متحف يأخذك في رحلة داخل جسم الإنسان

01/07/2018
في وسط العاصمة الهولندية أمستردام متحف فريد من نوعه في العالم إنه متحف يتيح هذا المعرض للزائر فرصة اكتشاف الجسم البشري وإعضائه من خلال عرض أكثر من مائة عينة من الأجساد البشرية والمعالجة بمادتي السيلكون المطاطي والرتين أبرز زوار هذا المتحف هم من الجيل الجديد كتلاميذ المدارس والجامعات إذ يساعدهم ذلك في دراستهم العلمية وتعود فكرة إقامة المتحف إلى عالم التشريح الألماني غونتا هاينز وزوجته أنجيلينو وولي أما الهدف منه فهو توعية المجتمع بأهمية الصحة البدنية والنفسية من خلال عرض مختلف الأعضاء الحيوية وتشريحها وبالتالي كيفية عملها ومقارنة الأنسجة السليمة بالمتضررة معظم قاعات المتحف تدعوا الزائر إلى البحث عن السعادة وتشرح بشكل علمي انعكاسه على حياة الإنسان وصحته وأدائه في معظم مجالات الحياة كذلك يشجع المعرض على عيش حياة سليمة بعيدة عن القلق والإدمان بمختلف أنواعه المثير في الأمر هو الإقبال والاهتمام الذي حظي به المعرض ما دفع هاجنز لاقامة جولات في مختلف أنحاء أوروبا ولكن تستضيفه كل من أمستردام وبرلين بشكل دائم يبقى القول إن توازن الصحة البدنية والعقل السليم يؤديان بشكل حتمي إلى عيش حياة صحية مثالية