فراغ تشريعي بالعراق وإعلان موعد فرز الأصوات

01/07/2018
العراق بلا سلطة تشريعية فعمر البرلمان انتهى وفشلت كل المحاولات لتمديد ولايته الدستورية يخشى كثيرون أن يخل غياب السلطة التشريعية بالنظام السياسي إذ ينص الدستور على أن البرلمان هو مصدر السلطات فيه قانونا ربط مهمة الحكومة الدستور العراقي ربط مهمة الحكومة بوجود البرلمان فعندما لا يكون هناك برلمان تكون الحكومة حكومة تصريف أعمال لم ينص الدستور العراقي صراحة على وضع الحكومة القانوني وما تمر به البلاد حاليا لكنه ربط احتمال تحويل الحكومة إلى حكومة تصريف أعمال بمادتين فقط نصت الأولى على إقالة رئيس الوزراء والثانية على حل البرلمان لكن لرئيس الوزراء قول آخر الحكومة تعمل بكامل صلاحياته واجب الحكومة رعاية شؤون المواطنين حماية المواطنين وهذا راح نستمر به بكل الصلاحيات المتوفرة لهذه الحكومة هذه الصلاحيات إلى اليوم الأخير من عمر هذه الحكومة وسيتعين على الجميع الآن انتظار ما ستسفر عنه عملية إعادة العد والفرز يدويا لنتائج الانتخابات التي أعلنت مفوضية الانتخابات أنها ستبدأ قريبا مشهد لا يمكن التنبؤ بتطوراته وتعقيداته ولا حتى مفاجآته انتهت ولاية البرلماني وطويت صفحته وبدا بانتظار إعلان نتائج انتخابات لتشكيل برلمان وحكومة جديدين وحتى ذلك الحين ستبقى الأنظار شاخصة نحو المحكمة الاتحادية صاحبة القول الفصل في كل ما يجري وليد إبراهيم الجزيرة بغداد