أبرز ملفات القمة الـ31 للاتحاد الأفريقي

01/07/2018
القمة الحادي والثلاثون للاتحاد الإفريقي هي أول قمة إفريقية تستضيفها موريتانيا كسب معركة الفساد مسار مستدام على درب تحول إفريقيا عنوان يشكل محور هذه الدورة التي تناقش قضايا أخرى طرحت وتم تبنيها في القمة الثلاثين في أديس أبابا لاسيما ملفات التحول في القارة والتحديات الأخرى من صراعات ونزاعات تشهدها بعض دولها إضافة إلى مكافحة الإرهاب وسبل تعزيز وتسهيل التعاون والتكامل بين الدول الأعضاء في الاتحاد وهذه القمة مخصصة في الأساس لرؤساء دول وحكومات الاتحاد الإفريقي وتقرر أن تنعقد هذا العام موازية لقمة الاتحاد هي قمة دول الجوار الليبي على مستوى وزراء الخارجية وقمة السلم والأمن الأفريقي على مستوى الرؤساء وقمة النطاق أيضا أما ملف سد النهضة فلن يكون مطروحا إلا في سياق القمة الثلاثية المرتقبة بين رؤساء كل من السودان ومصر وإثيوبيا ويعقد القادة الأفارقة قمتين سنويا إحداهما في يناير في مقر الاتحاد الإفريقي في أديس أبابا والثانية في الدولة التي تتولى الرئاسة الدورية أو الدولة التي تتقدم بطلب للاستضافة الإتحاد الإفريقي هو منظمة دولية تضم دول القارة بما فيها الجزر الملحقة بها وقد تأسس عام 2002 بديلا لمنظمة الوحدة الإفريقية تتخذ قرارات الاتحاد في اجتماع نصف سنوي لرؤساء الدول وممثلي حكومات الدول الأعضاء من خلال ما يسمى بالجمعية العامة للاتحاد الإفريقي تحتضر العاصمة الأثيوبية أديس أبابا مقري الأمانة العامة ولجنة الاتحاد الإفريقي التي أعلن العقيد الليبي الراحل معمر القذافي عن حلها في اجتماع الجمعية العامة للاتحاد عام 2009 وإنشاء سلطة الاتحاد الأفريقي