لبنان يهدد مفوضية اللاجئين بـ"إجراءات تصاعدية"

08/06/2018
توتر متصاعد بين الخارجية اللبنانية ومفوضية شؤون اللاجئين التابعة للأمم المتحدة أكثر من مرة اتهم رئيس الدبلوماسية اللبنانية جبران باسيل المفوضية بالعمل بما يضر مصلحة لبنان ويبدو أن الأمر يتجه إلى مزيد من التصعيد في ظل تلويح باسيل بإجراءات ضد المفوضية لأنها وفق قوله تحض اللاجئين السوريين على ألا يعودوا إلى وطنهم وآخرهم لاجئون يستعدون لمغادرة بلدة عرسال الحدودية باتجاه قراهم في القلمون بالتنسيق مع الأمن العام اللبناني والنظام السوري لكن مفوضية شؤون اللاجئين تقول إن من واجباتها اطلاع اللاجئين على واقع الحال في سوريا أمنيا وحياتيا قبل عودتهم إليها وتنفي أنها تعمل على دمج السوريين في لبنان أو توطينهم وكان نحو خمسمائة لاجئ سوري قد غادروا لبنان في شهر أبريل نيسان الماضي من معبر المصنع الحدودي بإشراف من الأمن العام اللبناني وأعلنت مفوضية اللاجئين حين إذ أنها غير معنية بهذه العملية وأن ثمة محاذير مازالت تمنع عودة اللاجئين السوريين بين التخوف اللبناني من بقاء السوريين وتوطينهم من جهة وتحذيرات مفوضية اللاجئين من جهة ثانية يقبع هؤلاء اللاجئون في حالة من الضياع والحيرة ويبدو أن الكثيرين منهم أن الطمأنات اللبنانية والسورية ما تزال غير كافية لضمان عودة آمنة بكل المعايير إلى سوريا جوني طانيوس الجزيرة بيروت