هذا الصباح- سعي فرنسا لتقدير أممي للباغيت

07/05/2018
انضم الرئيس الفرنسي إيمانويل مكرون لمواطنيه المطالبين بإفساح حيز لخبز الباغيت الفرنسي الشهير في قائمة منظمة اليونسكو للتراث غير المادي الحراك الفرنسي تسارع بعد إعلان اليونسكو البيتزا الإيطالية التي يعدها سكان مدينة نابولي جزءا لا يتجزأ من التراث الإنساني مطروقة لأن العالم يحصد فرنسا على الباغيت وأن الفرنسيين ظلوا يعدونهم منذ عدة عقود وبالتالي فإنه منتج جدير بالتقدير والتكريم بشكله المميز ليناسب احتياجات الجنود إبان عهد نابليون ثم تطور تدريجيا وسرعان ما نشره الفرنسيون في مستعمراتهم السابقة فالخبز الذي يتميز بقشرته المقرمشة وداخله اللين الكثيف يستقبل أربعة عشر ضعفا غذائيا بينها عدة أحماض ترتفع نسب استهلاك الطاقة في العاصمة باريس حيث اخترع للمرة الأولى ويستهلك الفرنسيون نحو ثلاثين مليون قطعة منه يوميا ودائما ما تنظم مسابقة لاختيار أفضل صانعي باغيت في البلاد ويحق للفائز أن يحتكر مد قصر الإليزيه أو مقر الرئاسة الفرنسية بحاجته من الباغيت طوال عام كامل بلغ اعتزاز كبار خباز الباغيت الفرنسيين بأنفسهم وبمهنتهم بدؤوا بوضع علامات تجارية أو أختام وشعارات من أجل الترويج والتسويق الأفضل قريبا ستجتمع لجنة اليونسكو الخاصة بالتراث الإنساني غير المادي وحينها ربما يسمع الرئيس الفرنسي اخبار تسره