هذا الصباح- ذكرى انتصار القوات المكسيكية على الفرنسية

07/05/2018
ذكرى الانتصار الكبير للقوات المكسيكية على نظيراتها الفرنسية في القرن التاسع عشر اليوم وبعد مرور كل هذه السنوات لا تزال المكسيك وشعبها في شتى أنحاء العالم تحتفل بهذا الانتصار تتعدد طرق ووسائل التعبير عن هذه الفرحة بين الرقص التقليدي والحفلات الموسيقية لكن هنا في شرق العاصمة المكسيكية قرر السكان إعادة تمثيل أحداث المعركة بطريقتهم الخاصة سيوف وبنادق وقنابل صوتية علاوة على مسيرات حاشدة انقسم المشاركون في المعركة إلى مجموعتين تمثل كل منهما أحد طرفي القتال وارتدى البعض أزياء تقليدية لإحدى قبائل البلاد التي كان لها إسهام مهم بالانتصار حدث ثقافي ليس فقط مجرد كرنفال بدأنا الاحتفال به قبل ثمانية وثمانين عاما أنا سعيد جدا إنه احتفال كما تشاهدون ليس الرجال فقط في المكان بل النساء والأطفال أيضا العائلة كلها تشارك معنا مهم يمتد الاحتفال بيوم النصر في بعض الدول التي تقطنها جالية مكسيكية إلى أسبوع كامل وهي مناسبة وطنية يحيون خلالها التراث والرقصات الشعبية