هذا الصباح- بطولة دولية لتحفيز طالبات الثانوية على الابتكار

05/05/2018
لا يتوقف سيل المبادرات الهادفة لتشجيع الشباب على دراسة تخصصات تخدم البحث العلمي والمستقبل إجمالا هنا في مدينة ديترويت الأميركية تجمع المئات من طلاب المدارس الثانوية من أجل المشاركة في بطولة خاصة بالروبوتات المنظمون أتاحوا المزيد من الفرص للفتيات في إشارة إلى أهمية الدور الذي أن يلعبه الجنس اللطيف في عالم الابتكارات أفكار ومشاريع بحثية تعاونت طالبات على تطويرها وتحويلها إلى آلات ذكية يمكن الاستعانة بها في أكثر من مجال ونشاط اقتصادي او خدمي انطلقت هذه البطولة عام 89 ومؤكدا أن الروبوتات لم تكن محور اهتمامها خلال الدورات الأولى لكن الوضع تغير في السنوات الأخيرة فقد سجلت صناعة روبوتات قفزة غير مسبوقة أكثر من نافذة أمل تفتحها مثل هذه الفعاليات أمام الأجيال الناشئة أول الطريق دائما ما يكون التشجيع وتهيئة الأجواء المناسبة للابتكار والسير قدما نحو مستقبل واضح سيرسم الذكاء الاصطناعي ملامحه ويحدد اتجاهات