عـاجـل: وزير الخارجية الروسي: قلقون من ارتفاع حدة التوتر في منطقة الخليج وندعو لحل الخلافات عبر الحوار

هذا الصباح- الصحف الورقية بالأردن تكافح من أجل البقاء

03/05/2018
لم تعد مهنة بائع الصحف ذات بريق كما كانت في السابق بل إن الصحف الورقية خبأ مع تسارع التكنولوجيا البائع خليل أبو غربية يقف لساعات طويلة حتى يبيع ما كان يبيعه من أعداد في العقد الماضي جريدة تقريبا أصبحت الإشارة كلها مش أقل من ستين سبعين جندي فقط معظمها على التواصل الاجتماعي الفيسبوك على النت ناجي أحمد من جيل آخر ويلاحق رزقه بين الإشارات الضوئية يقول إن من بين مائة سيارة وأكثر سائقا واحدا فقط من يطلب شراء صحيفة لاتزال الطباعة مستمرة ولكن بكميات أقل وفقا للطلب المتراجعة في السوق في الوقت الذي تعاني فيه صناعة الأخبار التقليدية من تهديد تراجع الحضور أو التلاشي كل لديه شاشته الصغيرة وفيها يبحث عن الأخبار المكتوبة والمصورة وفق نسق تفاعلي لا شبيه له في عالم الأوراق القديمة نقيب الصحفيين الأردنيين راكان السعايدة يرى أن تنافسية الصحف الورقية في عصر الفضاء الالكتروني يجب أن تركز على المضمون القوي فما لا يتم تناوله بتفصيل وعمق في الإنترنت يجب أن تتناوله الصحف في تحقيقات جاذبة لكل صحيفة موقع إلكتروني مهني يكون لديها إذاعة يكون لديها فضائيات لديها استثمارات متنوعة تساعد في تمويل الإنفاق على الموضوع الورقي لكن للأسف الشديد الصحف تغرق ولكن الإدارات لا تستطيع ولا يبدو أنها تملك إلا عقلية نمطية كلاسيكية تدير المشهد هذه التحديات يتوقع مراقبون أن لا يبقى للورق مكان إن لم يحدث الفرق في عمل إدارات الصحف المأزومة ماليا شكلا ومضمونا وفي عمل جيوش الصحفيين لديها أيضا