الاحتلال يمنع سفينة الحرية ويقصف غزة

29/05/2018
في عرض البحر بعيدا عن أعين وسائل الإعلام سيطرة البحرية الإسرائيلية على أول سفينة لكسر الحصار تنطلق من غزة قامت البحرية الإسرائيلية بإطلاق نار كثيف على السفينة بشكل مباشر وأصابت إحدى الرصاصات جسد السفينة ثم قامت باقتيادها بالقوة إلى ميناء أسدود وبدلا من أن يستقبل المرضى والطلبة الذين كانوا على متن المركب في المستشفيات والجامعات الدولية أصبح مصيرهم مرتبطا بالإجراءات الإسرائيلية لازم نوصل رسالة شعب غزة لازم نوصل رسالة الأطفال والنساء والمعاناة كلها لازم نوصل الرسالة غزة لازم تعيش زيها زي كل العالم هذه ليست حالة التصعيد الوحيدة فقد شهد القطاع موجة تصعيد هي الأعنف منذ أربعة أعوام فقد شنت الطائرات الحربية الإسرائيلية سلسلة مكثفة من الغارات على مواقع للمقاومة الفلسطينية بينما استهدفت المدفعية نقاط رصد متقدمة عند الحدود الشرقية للقطاع الضغوط المتواصلة على قطاع غزة والعدوان المتكرر من قبل اسرائيل هي أفضل وصفة لانفجار الحالة في قطاع غزة هذا الوضع هو الذي يقود هذا الانفجار من يتحمل مسؤولية الانفجار القادم مع قطاع غزة هو الاحتلال الإسرائيلي والإقليم استمرت المقاومة التي تلقت اتصالات من السلطات المصرية بإطلاق رشقات من القذائف الصاروخية على مناطق ما يعرف بغلاف غزة معتبرة ذلك ردا على استمرار الغارات الإسرائيلية هشام زقوت الجزيرة غزة فلسطين