فتح المعابر البرية أمام السوريين في تركيا

28/05/2018
يشهد معبر باب الهوى إقبالا كبيرا من السوريين القادمين من تركيا لقضاء إجازة العيد في سوريا تنقل الحافلات على مدار الساعة المسافرين من البوابة التركية بعضهم أصر على القدوم إلى سوريا رغم ظروفه الفرح والجمال عنوان هذا اليوم تترجمه عيون الأطفال التي تبرق بالأمل فالسوريون في تركيا انتظروا الإجازة طيلة العام فالجانب التركي يمنحها لهم خلال شهر رمضان وأيام العيد فقط والله أنا إجراءات الدخول في الجانب السوري تبدو ميسرة فالمعبر استنفر كوادره لتسهيل مرور القادمين وإدارة المعبر تتوقع دخول ضعف عدد السوريين الذين دخلوا في العام الماضي طبعا نعزو المسألة إلى حالة الاستقرار النسبي التي تعيشها المنطقة هنا وذلك بسبب نشر نقاط المراقبة التركية التي أرخت بظلالها على الواقع سواء كان اقتصادي أو حتى المعيشي والاجتماعي لدى الناس الأمر الذي عكس حالة من الراحة النفسية لدى الناس بشكل عام بلغ عدد القادمين من تركيا في اليوم الأول لفتح المعبر نحو خمسة آلاف سوري وأكثرهم من محافظة إدلب وحلب وحماة وسيستمر فتح المعبر حتى آخر يوم من رمضان وسيستقر بعضهم في سوريا في حين سيعود الآخرون بعد انقضاء فترة الإجازة لتقتصر الحركة في المعبر بعدها على الحركة التجارية والإنسانية على الرغم من التعب ومشقة الرحلة يصر كثير من السوريين في تركيا على الدخول إلى سوريا لقضاء إجازة العيد ويقولون إن الشوق لسوريا وأجواء العيد وشهر الكريم فيها ينسيهم على السفر صهيب الخلف الجزيرة معبر باب الهوى إدلب