لهذا السبب ألغيت قمة ترامب-كيم

25/05/2018
بعد أيام من الغزل السياسي مع كوريا الشمالية فوجئ العالم بإلغاء الرئيس ترومان قيمته المتوقعة مع زعيم كوريا الشمالية عبر رسالة صارمة إلى بيونغ يانغ تلغي القمة وتفتح الباب أمام قمة مستقبلا إن قبلت بيونغ يانغ الشروط الأميركية وعزز الرئيس ترومان لغة الرسالة الخطية بتصريح يعلن أيضا استمرار الضغوط إلى أن تتخلى بيونغ يانغ عن ترسانتها النووية لم يتحقق مستقبل مشرق وجميل لكوريا الشمالية إلا إذا تخلصت من أسلحتها النووية وليس هناك سبيل آخر لذلك إذا اختار كيم جونغ أون المشاركة في حوار بناء فأنا في الانتظار في غضون ذلك ستستمر عقوبات أشد على الإطلاق والضغوط المكثفة على كوريا الشمالية رأى المراقبون في إلغاء القمة انتكاسة مفاجئة ولكنها كانت أيضا من بين السيناريوهات المتوقعة بسبب أسلوب الرئيس الأميركي في عدم الاستعداد الكافي حسب قولهم لم تخفت رم بصعوبة المشكلة فقبيل بفكرة القمة دون استشارة مساعديه الكل قال له هذا خطأ ويجب الاستعداد جيدا قبل أي قمة وهذا ما حدث بالفعل بسرعة فائقة تلاشت الآمال في عقد القمة يوم أعلنا جون بولتون إن واشنطن تنظر في تطبيق النموذج الليبي في كوريا الشمالية أي تسليم بيونغ يانغ ترسانتها النووية مقابل معونات اقتصادية قرأت كوريا كيف انتهت ليبيا وانتقدت موقف بولتون كما وصفت نائب الرئيس مايك بينس بالدمية السياسية لأنه قرر قبل أيام التصريحات ذاتها عن النموذج الليبي وأكدت بيونغ يانغ استعدادها للحل العسكري عندما يسمع الكوريون الشماليون أو الشرق أوسطيون بالنموذج الليبي فإنهم يفهمون أن أميركا ستتدخل لدعم ثورة على الحكومة المركزية وتغيير النظام كثيرون أكدوا أن الرئيس تسرع في القبول لقمة سنغافورة وأنه لا يدركوا قدرة كوريا الشمالية على المناورات السياسية هو الصبر الطويل لكنها أزمة انفجرت في وجه الرئيس وتضاف إلى أزمة إيران بينما يحبس العالم أنفاسه الجزيرة واشنطن