عُمان تصدر التحذير الخامس للسكان بشأن الإعصار "مكونو"

25/05/2018
سلطنة عمان وجها لوجه مع الإعصار المداري ميكانو والسلطات في أقصى حالات التأهب المشاهد تروي شكل القصة وتفاصيلها تكاد تكون شوارع صلالة كبرى مدن محافظة ظفار الواقعة في مواجهة الإعصار وتوابعه خالية خاصة وقد أعلنت هيئة الأرصاد الجوية العمانية إن الإعصار تطور واشتد قوة بعد أن ضرب أرخبيل سقطرى اليمني وأصبح الآن الثانية نذر الإعصار من الرياح العاتية والأمطار الغزيرة تجتاح سواحل السلطنة الجنوبية منذ فجر الجمعة حيث تشهد عدد من المحافظات قصصا بالغ التعقيد تستمر فيه سرعة الرياح العاتية في التصاعد ويتوقع حسب المصادر المختصة أن تصل إلى 170 كيلومترا في الساعة السلطات كافة الاستعدادات على مستوى جميع الهيئات الحكومية والتطوعية واستنفر الجيش والشرطة ومختلف الهيئات الشعبية والنظامية وأغلقت المدارس تحسبا للإعصار ودوافعه كما أغلغت هيئة الطيران المدني مطار صلالة أمام حركة الطيران منذ منتصف ليل الخميس وأخليت بالفعل مختلف المرافق العامة على طريق الإعصار وحولت المناطق القريبة من البحر إلى مراكز إيواء آمنة يرى المسؤولون أن استعدادات استثنائية قامت بها مختلف الجهات المعنية لمواجهة الإعصار ومختلف الاحتمالات ذات الصلة المتعلقة به ويوالي المركز الوطني للإنذار المبكر في السلطنة تحذيراته وتوجيهاته مطالبا المواطنين خاصة أولئك الموجودين في دائرة هجوم الإعصار بأخذ أقصى درجات الحيطة والحذر وعدم مغادرة منازلهم أو أماكن الإيواء المجهزة والابتعاد قدر الإمكان عن الشواطئ والأودية والأماكن المنخفضة لكن مختلف استعداداتها للتعامل مع المراحل الراهنة لتحدي الإعصار نيكولو والتبرعات القادمة بعد مغادرته تبدو الآن على المحك والمعروف أن لسلطنة عمان تجارب مختلفة مع عشرات الأعاصير التي تشكلت خلال السنوات الماضية في بحر العرب