إسرائيل تحتفي بالـ"أف 35" وتتوعد إيران

23/05/2018
أزال قائد سلاح الجو الإسرائيلي بعضا من الضبابية التي أحاطت بنشاط المقاتلات إف 35 منذ تسلمها قبل أكثر من عام ونصف فقد تباهى أمام قادة وضباط من سلاح جو عشرين دولة حول العالم بعرض صور لهذه المقاتلات وهي تحلق في سماء بيروت وكشف أنها شنت أول هجوم حقيقي في الشرق الأوسط وسبقت بذلك الولايات المتحدة الأميركية ما نراه هنا هو طائرة إف 35 فوق بيروت وأعتقد أننا أول من شن هجوما بواسطة هذا النوع من المقاتلات في الشرق الأوسط يسود الاعتقاد بأن مقاتلات إف 35 التي قادت الهجوم الإسرائيلي على نحو خمسين هدفا إيرانيا في سوريا قبل أسبوعين وفوق أكثر المناطق اكتظاظا بالمضادات السورية الأرضية ويبدو أن وراء هذا الكشف رسائل تهديد موجهة إلى إيران واستعراض العضلات من جانب إسرائيل لتأكيد هيمنة مقاتلاتها على أجواء الشرق الأوسط نحن مصممون على منع العدوانية الإيرانية ومحاولتها خلق وضع عسكري في سوريا وحيازة سلاح نووي لن نسمح لها بتحقيق أي من هذه الأهداف وسلاح الجو له دور مركزي في تحقيق هذه السياسة وتستضيف إسرائيل أكبر حدث يجمع قادة وضباط من سلاح الجو عشرين دولة حول العالم حيث تشارك هذه الدول في مناورات على مدار ثلاثة أيام وتهدف إلى الاستفادة من الخبرات وتبادل المعلومات والتأسيس لتحالفات للعمل المشترك إذا ما اقتضت الضرورة ذلك بعد انسحاب الولايات المتحدة الأميركية من الاتفاق النووي مع إيران ومطالبتها بالانسحاب من سوريا فإن إسرائيل تشعر وكأنها أعطيت الضوء الأخضر لمواصلة هجماتها داخل الأراضي السورية وربما في توسيع نطاق هذه الهجمات في الأيام القادمة إلياس كرام الجزيرة جنوب تل أبيب