عـاجـل: وزير النقل اليمني: سنعد ملفات سياسية وحقوقية للهيئات والمحاكم الدولية ضد الإمارات وضباطها

الاتفاق النووي في حالة موت سريري

20/05/2018
هل يمكن إنقاذ الملف النووي الإيراني هذا ما تحاول طهران العمل عليه أعلنت عن ذلك صراحة قبل أيام حين قالت إنها تنتظر إجراءات ملموسة من جانب الأوروبيين لتقرر ما إذا كان إنقاذ الاتفاق ممكنا لكن طهران تبدو أكثر قلقا اليوم فالاتفاق النووي في حالة موت سريري وظروفه صعبة هكذا وصفه وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف خلال جلسة مغلقة للبرلمان الإيراني ونقل نائب إيراني عن ظريف قوله إنه يجهل مدى قدرة أوروبا على الصمود أمام العقوبات الأميركية وأضاف أنه من غير المعلوم مدى اتباع الشركات الأوروبية قرارات قادة الاتحاد الأوروبي في هذا الشأن تصريحات تزامنت مع ما كشفته صحيفة ألمانية بشأن هذا الملف فوفقا لصحيفة فيلت أم زونتاغ سيناقش دبلوماسيون من أوروبا والصين وروسيا اتفاقا جديدا على أمل إنقاذ الاتفاق النووي ويعرض الاتفاق الجديد على إيران مساعدة مالية للحد من تدخلها في المنطقة وتقليص تطويرها للصواريخ البالستية ونقلت الصحيفة عن مصادر رفيعة بالاتحاد الأوروبي قولها إن المسؤولين سيجتمعون في فيينا خلال الأيام المقبلة لمناقشة الخطوات التالية كما أكدت أن كلا من ألمانيا وفرنسا وبريطانيا وروسيا والصين ستشارك في الاجتماع لكن الولايات المتحدة ستغيب عنه ولم يتضح ما إذا كانت إيران ستشارك أيضا ومنذ إعلان الولايات المتحدة انسحابها من الاتفاق النووي الإيراني مطلع الشهر الحالي وتهديدها بفرض عقوبات على الكيانات والشركات المتعاملة مع إيران زادت وتيرة المخاوف على أكثر من صعيد فرغم تأكيد وزير المالية الفرنسي أن بلاده قد تعوض الشركات المتضررة من العقوبات تتخوف أوروبا من المخاطر المالية على مؤسساتها المتعاملة مع إيران التي بدورها تشعر بالقلق من آثار سلبية كبيرة على اقتصادها