استعدادات لإجلاء مقاتلي تنظيم الدولة من اليرموك والحجر الأسود

20/05/2018
بعد شهر من الحملة العسكرية على مخيم اليرموك والحجر الأسود جنوب دمشق تتوارد معلومات عن اتفاق غير معلن بين النظام السوري وتنظيم الدولة لإجلاء تنظيم مقاتليه إلى البادية السورية وإخلاء آخر جيب في العاصمة من سيطرة تنظيم الدولة وبحسب معلومات أوردتها مواقع معارضة فإن الاتفاق الذي تم التوصل إليه هو اتفاق غير مكتوب وجرى التفاوض بشأنه بين مسؤولين روس ولاجئين فلسطينيين يقيمون في سوريا من جهة وبين مندوبين عن تنظيم الدولة من جهة ثانية النظام نفى هذه المعلومات من مصدر عسكري مؤكدا أنه ليس هناك أي اتفاق بين قوات النظام وتنظيم الدولة في الحجر الأسود وما تم تناقله من معلومات غير دقيق وأن العمليات العسكرية متواصلة ضد التنظيم مع إطباق الحصار على مقاتليه في مساحات ضيقة شمال الحجر الأسود إلا أن المواقع المعارضة أكدت أن أعدادا من الحافلات تتجمع في منطقة الزاهرة الجديدة المتاخمة لمخيم اليرموك جنوب دمشق استعدادا لإجلاء مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية من المخيم وحي الحجر الأسود آخر الجيوب بالمنطقة خارج سيطرة النظام ويأتي ذلك بعد حملة عسكرية عنيفة كبدت النظام خسائر فادحة في صفوف قواته ومع بدء إجلاء مسلحي تنظيم الدولة من جيوب جنوب دمشق يكون النظام قد استعاد بالكامل السيطرة على العاصمة والمناطق المحيطة بها في الغوطة الشرقية وجنوبها وشمالها ويتزامن ذلك مع بدء الشرطة العسكرية الروسية دورياتها في بلدات يلدا وبيت سحم جنوب العاصمة التي هجر أهلها وفصائلها منها قبل أيام فاكتملت بذلك سيطرة النظام على كل العاصمة وريفها بعد سنوات من المعارك