تلوث الهواء يقتل سبعة ملايين سنويا بالعالم

02/05/2018
من جديد تدق منظمة الصحة العالمية ناقوس الخطر تجاه ما تعده أكبر خطر بيئي يهدد صحة الإنسان إنه التلوث الهوائي آفة تتسبب في الوفاة المبكرة لنحو سبعة ملايين شخص حول العالم سنويا عبر أمراض مختلفة أهمها سرطان الرئة وأمراض القلب والسكتة الدماغية تتوزع الوفيات بمناطق مختلفة في العالم ويتركز أعلاها في جنوب شرق آسيا والمحيط الهادئ أقاليم تقول منظمة الصحة العالمية إن مستويات تلوث الهواء فيها تتجاوز المعدل المقبول بخمس مرات ما يرفع أعداد الوفيات جراء في منطقة جنوب شرق آسيا إلى أكثر من مليوني شخص والرقم ذاته في الأقاليم الواقعة غرب المحيط الأطلسي يقل الرقم في إفريقيا عن ذلك لكنه يقارب بدوره المليون وفاة فيما توثق المنظمة الدولية وفاة نحو نصف مليون شرق المتوسط ومثلهم في قارة أوروبا أما القارة الأميركية بشطريها الشمالي والجنوبي فتتجاوز الوفيات فيها ثلاثمائة ألف ينقسم تلوث الهواء إلى نوعين هما تلوث الهواء المحيط وتلوث الهواء المنزلي الناجم عن تواصل استخدام الوقود الصلب والخشب في عمليات الطهي والتدفئة ويتنفس تسعة من بين عشرة أشخاص حول العالم هواء بدرجة عالية من التلوث أما الأسباب فتتدرج في أربع خانات أساسية هي الأنشطة الصناعية والطاقية والأنشطة الزراعية وإدارة النفايات والطاقة منزلية أنشطة تحول دون تحقيق تطور مستدام صديق للبيئة وملوثات لن تتقلص وفق منظمة الصحة سوى عبر خفض عمليات حرق النفايات والغابات وإنشاء أكثر ما يمكن من المدن الخضراء إضافة إلى بناء خدمة نقل عمومية صديقة للبيئة والدفع باستخدام الطاقات النظيفة في الأنشطة الصناعية والمنزلية على حد سواء