أربعة آلاف نازح بالصومال بسبب الفيضانات

02/05/2018
غمرت مياه نهر شبلي مدينة بلدوين وسط الصومال وحولتها إلى جزيرة هذا هو سوق المدينة إنه يعرض ماء بوفرة لا طالب له فالمواطنون يسابقون الزمن لحمل ما خف من أمتعتهم والتوجه إلى خارج المدينة قدرت السلطات عدد المتضررين بمائة ألف أسرة بينما تهدمت ثلاثة آلاف منزل الرئيس الصومالي محمد عبد الله فرماجو زار المدينة ووجدوا أنها كارثة وطنية داعيا الجميع إلى مساعدة المتضررين تقدم الحكومة كل ما لديها للمواطنين المتضررين وسنكون إلى جانب شعبنا لنقاسمه الكلمة والموانع أدعو المجتمع الدولي ومنظمات الإغاثة للمساهمة بشكل فعال في مساعدة الناس وحث الشعب الصومالي على تقديم الدعم لإخوانهم المتضررين مئات الأسر باتت محاصرة داخل الأحياء السكنية أفراد من القوات الصومالية وبعثة الاتحاد الأفريقي ساعدوا في إجلاء المتضررين ونقلهم إلى أماكن آمنة في ضواحي المدينة وأطلقت منظمات إغاثية نداءات عاجلة لتقديم المساعدات منظمات الإغاثة استجابت بما لديها لإيصال المعونة إلى المتضررين وفي الأسبوع الماضي رفعنا قيمة الدعم لتقديم الدواء والمأوى لتحسين الصرف الصحي للنازحين لكننا بحاجة إلى الدعم الأكبر ندعو إلى زيادة المعونات لكي لا تتفاقم الأمور بطول الأمطار الغزيرة في هذا الموسم في الصومال وفي أعالي الجبال في ثوبها زاد من منسوب مياه نهري شبيه وجوبلا ما أدى وفق تقديرات الأمم المتحدة إلى نزوح أكثر من أربعة آلاف شخص من هذه الفيضانات في كل من إدارتي هي الشباب وجوبلان وسط وجنوب الصومال جامع نور الجزيرة مقديشو