محاولات بمدينة تعز لإعادة الخدمات للمواطنين

15/05/2018
عودة الروح شعار أطلق على الفعاليات الثقافية في سعي لتفعيل النشاط المسرحي والغنائي بمدينة تعز عاصمة الثقافة اليمنية سابقا فعاليات حملة رسالة نفسها لإعادة ملامح الحياة الطبيعية في مدينة ودعت الاستقرار والطمأنينة تحاول تعز مداواة جروحها بعد ثلاثة أعوام من الحرب والخراب حاولت الفعاليات إعطاء روح ليوميات السكان الذين أقبلوا عليها متطلعين إلى الأمل والفرح في شوارع المدينة انطلق الماراثون الرياضي الأول منذ اندلاع الحرب ووصل ملعب الشهداء الذي احتضن بدوره أول مباراة لكرة القدم خلال ثلاثة أعوام أنه رجعت الملاعب مثلما كانت من قبل ورجع الجمهور ويرجع اللاعب مثلما كان الحمد لله رغبة الناس في الخروج من دهاليز الحرب وتناسي تردي الأوضاع حولهم بدت واضحة في تدفق الكبار والصغار إلى هذه الحديقة وهي الوحيدة حاليا في المدينة المتعطشة للحياة ضمن جهود السلطة في تطبيع الحياة بمدينة تعز افتتاح حديقة جاردن سيتي في الخطوة الجبارة التي أقيمت في المحافظة لتطبيع الحياة وعودة الحياة المدنية لبعض المربعات داخل المدينة عانت كثيرا وشهدت الكثير من المواجهة السلطات المحلية بدأت خطتها بإخلاء المباني الحكومية من قوات الجيش والمقاومة إيذانا بعودة بعض الخدمات الأساسية التي حرم السكان منها يرى السكان على الانتصارات في تعز ليست فقط في فك حصار ميليشيات الحوثيين وأتباعهم بل في إعادة ترسيخ الاستقرار والأمن في المدينة ومحاولة إعادة خلق عاصمة الثقافة بعد أن كادت تعصف بها الفوضى بالفن والثقافة عاشت مدينة تعز وتميزت وها هي اليوم تحاول استعادة ملامح تطبيع الحياة