عـاجـل: مراسل الجزيرة: الفريق أول عبد الفتاح البرهان يؤدي اليمين الدستورية رئيسا للمجلس السيادي في السودان

الاتحاد الأوروبي يبحث تداعيات انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي

15/05/2018
وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف ببروكسل المحطة الأخيرة من جولة يسعى خلالها لإنقاذ الاتفاق النووي لبلاده بعد انسحاب الرئيس الأميركي دونالد ترامب منه يلتقي ظريف فيدريكا موغيريني مسؤولة السياسة الخارجية في الاتحاد الأوروبي استباقا لمحادثات ستجمعهما بوزراء الخارجية البريطاني والفرنسي والألماني وعبر ظريف عقب اللقاء عن تفاؤله بأن الطرفين على المسار الصحيح لضمان مصالح الدول المعنية بالاتفاق النووي بينما قالت موغريني إن الاتحاد الأوروبي مصمم على ضمان احترام الاتفاق يأتي وزير الخارجية الإيراني من موسكو التي التقى فيها نظيره الروسي سيرغي لافروف ومن هناك طالب ظريف المسؤولين الأوروبيين بضمانات مقابل عدم استئناف طهران تخصيب اليورانيوم أعرب عن رضاه عن الموقف الروسي ووصفه بالمطمئن الاطمئنان ينبع من رفض موسكو فرض تنازلات على طهران لحد ما جاء في تصريحات للقائم بأعمال نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف ورغم أن موسكو تدرك أن واشنطن لن تتراجع على ما يبدو عن عقوباتها ضد طهران فإنها حذرت من أن المطالب الأميركية بفرض قيود على إيران قد تؤدي إلى انهيار الاتفاق لاسيما أن مدير الوكالة الدولية للطاقة الذرية يوكيا أمانو أكد للرئيس بوتين التزام طهران بواجباتهم ضمن الاتفاق النووي الإيراني وتسعى موسكو مع بروكسل لإنقاذ الاتفاق فثمة من يرى أن التعديلات المطلوبة أميركيا ستكون خط ثقلا على الأوروبيين وربما على إيران أيضا التي ستواجه صعوبات كبيرة إن جازفت برفض وتبدي روسيا وأوروبا التزامهما بالاتفاق والحرص على السوق الإيرانية ونفطها فإنهما تخشيان العقوبات الأميركية وتداعياتها لا يعرف ما ستؤول إليه التوافقات بشأن مفاوضات زائد واحد والتنازلات التي تقنع كرام وتحفظ للجميع مطالبهم فجل تركيز واشنطن ينصب على مواجهة ما وصفته بالسلوك المؤذي لإيران على حد قول وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيو