استعدادات لنقل السفارة الأميركية إلى القدس

14/05/2018
الافتتاح الرسمي بعد قرار نقل سفارة الولايات المتحدة لدى إسرائيل إلى مقرها الجديد في مدينة القدس دعي إليه جميع سفراء المعتمدين في إسرائيل وعددهم 86 سفيرا لكن ثلاثين سفير فقط هم من استجابوا لدعوة وزارة الخارجية الإسرائيلية وأكدوا حضورهم مراسم نقل السفارة من أبرز هذه الدول المجر التشيك وبلغاريا أما الدول التي رفضت الدعوة فهي مصر روسيا ألمانيا النمسا بولندا المكسيك مالطا والبرتغال والسويد إضافة إلى دول الاتحاد الأوروبي التي تتبنى موقفا صلبا ضد القرار الأميركي بالنسبة للشخصيات البارزة التي وجهت لها الدعوة لحضور حدث نقل سفارة الولايات المتحدة إلى القدس الشريف فقد وصل عددها إلى ثمانمائة منهم ثلاثمائة شخصية أميركية يتقدمهم وزير الخزانة ستيفن وهو يمثل الرئيس الأميركي دونالد ترامب بالإضافة إلى مسؤولين أميركيين آخرين أبرزهم صهر الرئيس الأميركي وكبير مستشاري جاريد كوشنر وزوجته إيفانكا ترامب للتذكير فإن الرئيسة ترامب كان قد اعتبر في السادس من كانون الأول ديسمبر العام الماضي القدس عاصمة لإسرائيل وقرر نقل السفارة من تل أبيب وفقا لوعد قطعه خلال حملته الانتخابية بالنسبة للجانب الإسرائيلي دعي لمراسيم نقل السفارة أعضاء الكنيست المنتمين لأحزاب اليمين والائتلاف الحاكم وباستثناء زعيم المعارضة البرلمانية يتسحاق هرتسوغ لم يدع أعضاء الكنيست من أحزاب المعارضة للمشاركة في الحدث المثير للجدل الذي يحظى بمتابعة دولية واسعة