هذا الصباح- مؤسسات فلسطينية تسعى للحفاظ على التراث

13/05/2018
على أعلى قمة جبل المنطار جنوبي طول كرم وفوق هذه الأودية يقع متنزه ومتحف المنطار بسام بدران الاسير السابق بأبي جيفارا وعلى مدار ثلاثين عاما وفي ثلاث صالات عرض جمع أكثر من ثلاثة آلاف وستمائة قطعة أثرية للكاميرا استخدمت في الثلاثين من الكاميرات القديمة هذه الإضاءة اللي كانت بفلسطين فهو جمع كل ما يعكس الحياة الاقتصادية والفنية والمعمارية في فلسطين منذ القرن التاسع عشر حتى اليوم التراث مش حطة او فستان مطرز لأ التراث هو السلوك اليومي للإنسان الفلسطيني على أرضه ونظام حياة سواء نظام التخزين نظام الإضاءة نظام الزراعة نظام الأرض الصناعة يعني اليوم الجنية الفلسطيني من خمسمائة إلى ألف دولار ألف دولار كنا نصدر برتقال من فلسطين من عشر لخمس عشر مليون برتقال أفراد ومؤسسات يسعون للحفاظ على الهوية وعلى الإرث التاريخي والإنساني المعماري والحضاري وللتأكيد على أن هذه الأرض وما عليها لا يمكن لأحد أن يقتلعها أو أن يقوم بتهويدها وللحفاظ على الإرث المعماري من التهويد تسعى مؤسسات من بينها رواق لترميم المنازل القديمة عن طريق مهندسين وعمالا المختصين وهنا في قرية شبعا شمالي القدس يتواصل العمل لترميم عشرات المنازل التي تسعى مستوطنات قريبة للامتداد نحوها محاولة إعادة إحياء 50 قرية في فلسطين اللي هو الهدف منه إعادة إحياء خمسين بالمائة من التراث المعماري فلسطين نعمل عن طريق زميل ترميم الوقائي اللي نشتغل على البلدة القديمة على البيوت القديمة في البلدة القديمة من برا الدبكة والأغنية جزءا أصيلا من التراث الفلسطيني مئات من المؤسسات تسعى للحفاظ على الموروث الإنساني والحضاري وذلك للتأكيد على أن هذه الأرض هي أرض لشعب اسمه شعب فلسطين جيفارا البدري الجزيرة الأراضي الفلسطينية