عـاجـل: وزارة الدفاع الروسية: الصواريخ أطلقت من المنطقة القطبية الشمالية وبحر بارينتس وأصابت أهدافها في أقصى الشرق

سكان محافظات سلطنة عمان الحدودية مستاؤون من إجراءات إماراتية

10/05/2018
يزرع سيف الجابري في مزرعته بالبريمي العديد من الأصناف كالبرسيم والأعلاف والنخيل أملا في بيعها هنا أو في العين الإماراتية المجاورة وقد تعود هو وبقية المزارعين في محافظات الباطنة والبريمي والظاهرة على تصدير منتجاتهم إلى الإمارات المجاورة نظرا لاستيعاب أسواقها لكل المنتجات الزراعية هذه الظروف اختلفت بسبب السياج الأمني والإجراءات المطولة على الحدود والتي صعبت عمليات الدخول والخروج على الناس من كلا البلدين يستغرق عبور الحدود في أوقات الذروة ساعات عدة أمر جعل من الصعب على المزارعين الانتظار ودفعهم إلى تضليل بيع منتوجاتهم في أسواقهم المحلية التي لا تستوعب كميات كبيرة من المعروض خاصة في المواسم الزراعية وتعتبر الإمارات الشريك الأول للسلطنة نظرا لحجم التبادل التجاري بين البلدين والذي يصل إلى 13 مليار دولار سنويا كما أن السكان ينتقلون بين البلدين بصفة يومية نظرا للعلاقات الأسرية المتداخلة والمصالح المشتركة تقديم التسهيلات عبر الحدود بين العين الإماراتية العمانية يسهل حياة الناس ويجعل هؤلاء المزارعين أكثر قدرة على تسويق منتجاتهم بسهولة ويسر ويعود عليهم بمزيد من الأرباح أحمد الهوتي الجزيرة من ولاية البريمي بشمال غرب السلطنة