ترامب يعلن موعد ومكان لقائه بزعيم كوريا الشمالية

10/05/2018
تستبق النوايا الحسنة القمة المرتقبة بين الرئيس الأميركي دونالد ترمب وزعيم كوريا الشمالية كيم جونغ أون الرئيس الأميركي شكرا الزعيم الكوري لإفراجه عن ثلاثة أميركيين كانوا محتجزين في كوريا الشمالية ورأت واشنطن في هذا الأمر بادرة حسن نية لتهيئة الأجواء الايجابية للقمة المرتقبة وقالت رامبلاس استقبالهم إن إنجاز الزعيم الكوري الشمالي الأكبر سيكون عند تحقيق نزع السلاح النووي من شبه الجزيرة الكورية ترمب أعلن بعد ساعات من استقباله الأميركيين المفرج عنهم أن القمة المقررة مع جون ألن ستعقد في سنغافورة في الثاني عشر من يونيو حزيران القادم وقال في تغريدة إن الطرفين سيعملان معا لجعل القمة لحظة مميزة جدا من أجل السلام العالمي وكان التلفزيون الكوري الشمالي قد بث يوم الخميس صورا للقاء وزير الخارجية الأميركي مايك بومبيدو في بيونغ يانغ مع الزعيم الكوري الشمالي الذي اعتبر أن القمة المرتقبة ستكون خطوة أولى ممتازة وستسهم في تحسين الوضع في شبه الجزيرة الكورية وفي بناء مستقبل جيد وهي المرة الأولى التي يتطرق فيها بشكل علني إلى اللقاء المقرر مع احترام ومع استمرار التحضيرات للقمة فإن الهدف الأساسي للولايات المتحدة من مجمل العملية الدبلوماسية الراهنة هو نزع الأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية وهو أمر ظل الزعيم الكوري الشمالي يؤكد الالتزام به منذ الشهر الماضي بل أعلن عقب لقائه رئيس كوريا الجنوبية مؤخرا أنه سيغلق موقع التجارب النووية في بلاده وسيدعو خبراء وصحفيين من مختلف الجهات لشهود ذلك لكن يظل الغموض يكتنف المطالب التي سيطرحها مقابل ذلك على طاولة قمة سنغافورة المرتقبة خاصة وأن بلاده تعاني كثيرا سياسيا واقتصاديا واجتماعيا جراء العزلة الدولية المفروضة عليها وهو برأيي كل المراقبين لا يتخلى بهذه البساطة عن جر البلاد وشعبها الكثير من الويلات دون مقابل ملموس يوازي ما يقدمه