"سوريا الديمقراطية" تعلن بدء المرحلة النهائية من عمليتها العسكرية

01/05/2018
بعد توقف دام شهورا تعلن ما تعرف بقوات سوريا الديمقراطية التي يدعمها التحالف الدولي باستئناف المعركة ضد تنظيم الدولة بهدف إنهاء وجوده في مناطق شرق نهر الفرات توقفت الحملة لفترة زمنية معينة وكان ذلك وكان سبب التوقيف هو انسحاب المقاتلين من جبهة دير الزور لجبهة عفرين ففي شرق سوريا ما يزال التنظيم موجودا في منطقة تحاذي الضفة الشرقية لنهر الفرات في ريف دير الزور على مسافة تقدر بنحو أربعين كيلومترا وكذلك في منطقة أخرى تعزلها قوات سوريا الديمقراطية عن سابقتها تمتد بمحاذاة الحدود السورية العراقية بين محافظتي الحسكة ودير الزور بيان أصدرته هذه القوات المشكلة من وحدات حماية الشعب الكردية وبنسبة أقل من مقاتلين عرب وغيرهم أشار إلى تنسيق مع القوات العراقية التي أغارت جوا قبل أيام على مواقع التنظيم في المنطقة ذاتها داخل الأراضي السورية كما يأتي هذا التنسيق بعد إعلان التحالف الدولي انتهاء عملياته العسكرية ضد تنظيم الدولة في العراق إذن معركة بقيادة الولايات المتحدة التي أراد رئيسها دونالد ترمب قبل وقت قريب سحب قوات بلاده من سوريا رغم وجود عشرات القواعد العسكرية لها في شرق الفرات بالتزامن مع حديث عن إحلال قوات عربية محل القوات الأميركية في هذه المنطقة وهل تستعجل الولايات المتحدة القضاء على تنظيم الدولة تمهيدا لسحب القوات الأميركية في وقت لاحق أن تنطوي المعركة على بداية جديدة تفرضها حساسية المنطقة والظروف السياسية الحالية