عـاجـل: وزارة الصحة الكويتية: ارتفاع عدد المصابين بفيروس كورونا إلى 25

جمعة "الكاوتشوك" من أجل غزة

05/04/2018
عجلة العودة تدور في شوارع غزة و عجلات السيارات تحمل إلى حدود القطاع الكاوشوك يطلق عليها الفلسطينيون ولجمعة الكاوشوك يستعدون شكل جديد للمواجهة قليلا ما شهده القطاع في الأعوام الماضية خصوصا بعد أن فرضت المقاومة المسلحة نفسها على المواجهة مع الاحتلال مما ينقل الجماهير الفلسطينية إلى موقع القيادة في هذه المواجهة بعد أن ظلت لسنوات تنتظر الفعل من الفصائل بالشكل تقليدي شهداء المسيرة الكبرى وصلوا إلى نحو عشرين وتركوا وراءهم حملا ثقيلا على كاهل الفصائل والسلطة الفلسطينية المسيرة قاعدة إجماع بين فرقاء الساحة يأمل الفلسطينيون أن تتحول إلى نقطة الالتقاء لإنهاء الانقسام الفلسطيني وأن تبقى قضيتهم في بؤرة الاهتمام العربي رغم المحيط المشتعل والاهتمام الدولي رغم عجز مجلس الأمن عن اتخاذ قرار بخصوص القطاع في جلسة طارئة عقدت مساء الجمعة الماضية بدعوة من الكويت دون أن يضطروا إلى الذهاب إلى حرب بعد ثلاثة وحصار لأكثر من عقد في الضفة الغربية تترقب إسرائيل أيضا وتلاحق المتظاهرين من نقطة الصفر وتبقي ضغطها متواصلا على أي شكل من أشكال المقاومة هناك لأنها تدرك بأن أي اشتعال للضفة يعني لهيبا في الداخل الإسرائيلي غربي السياج الفاصل بين القطاع وإسرائيل تستنفر الدولة العبرية قدراتها العسكرية لمواجهة الكوارث شوك جمعته وسائل إعلام إسرائيلية أكدت الدفع بمزيد من التعزيزات إلى هناك بينما تستنفر القدرات الدبلوماسية لإيصال رسائل التهديد إلى قادة القطاع ولا تغيب الفتاوى الدينية والصحية والقلق الإسرائيلي على البيئة وصحة سكان القطاع أو هكذا حاول مسؤولون إسرائيليون إقناع المتظاهرين بعدم إشعال الكوشوك ليس أدل على سلمية مسيرة العودة الكبرى من هذه المشاهد وليس أدل على تعمد إسرائيل للقتل هذه المشاهد أيضا هكذا إذن يحاول الفلسطينيون مخاطبة العالم من على حدود عودتهم وهم يستعدون لإحياء سبعينية لجوئهم بينما يعيدون القضية إلى مربعها الأول وهي قضية احتلال ولجوء وعوده