هذا الصباح- منظمة الصحة العالمية تحتفي بأسبوع التطعيم

30/04/2018
أسابيع قليلة تفصل سيف الدين محمد عن السفر لإحدى الدول الآسيوية وهو حريص على التردد إلى هذا المستوصف الصحي لتلقي التطعيمات اللازمة التي تحمي جسده من الأمراض المعدية أو الخطيرة حتى يتمتع بعطلة هادئة وخالية من أي منغصات أسئلة كثيرة يطرحها الطبيب على المسافرين في هذه العيادة حتى يطمئن لوضعه الصحي ويحدد طبيعة اللقاحات التي يحتاجها وعلى رأسها معرفة الوجهة ومدة الإقامة النموذج الذي يقدم سيف الدين ومن بين أبرز أهداف الأسبوع العالمي للتطعيم فالحملة تسعى إلى تعميم ثقافة لتلقي التطعيمات وبيان أهميتها في تحفيز نظام مناعة للوقاية من الأمراض المعدية والمضاعفات الفتاكة طبعا يتم الاحتفال في أكثر من 180 من البلدان في العالم والدول هذا الأسبوع وهناك أهداف الهدف الأول أهم شيء رفع مستوى الوعي العام بشأن كيفية إنقاذ أرواح وتشجيع الناس والأفراد في المجتمع بتلقيح أنفسهم وتنقيح أطفالهم ضد الأمراض الفتاكة والقاتلة الحصبة والسعال الديكي والتهاب الكبد الوبائي وشلل الأطفال بعض من الأمراض التي يمكن الوقاية منها كما يسعى هذا الأسبوع إلى تنبيه أمهات بضرورة توخي الدقة في تطعيم أطفالهم في الأوقات المحددة وتعزيز منعتهم نصائح للأطفال والنصائح للكبار نصائح للأطفال ورجاء الالتزام ببرنامج التطعيم الوطني وإذا أوقاتها السليمة أو المحدودة وفي عدة التطعيم حسب مختلف الأعمار العمرية كل عمر لتطعيم معين لذلك تبقى التوعية بأهمية هذه التطعيمات أمرا ضروريا لمجتمع أكثر صحة دليل حسن الجزيرة الدوحة