هذا الصباح- لوحة فنية بيد السجناء تكريما لمانديلا

29/04/2018
تستعد جنوب أفريقيا لإحياء الذكرى المائة لميلاد الزعيم نيلسون مانديلا الذي يصادف الثامن عشر من تموز يوليو المقبل ويشمل ذلك أعمالا ومبادرات فنية وثقافية وسياسية وكثيرا غير ذلك المشاركة في إحياء ذكرى الزعيم طرقت أبواب السجون أي المكان والتجربة التي صنعت أسطورة مانديلا هنا في هذا السجن الضخم لنزيلات ما يقدمه للمناسبة عشرات البطاطين أو الأغطية نسجت يدويا من أجل إنجاز صورة ضخمة تجسد وجه المناضل الكبير سجلت أكثر من مؤسسة عقابية شاركنا في المشروع مبادرة تزامنت مع أخرى خارج أسوار السجون باسم بطانية من أجل مانديلا على أن توزع الأغطية في النهاية على الفقراء لتلقيهم برد الشتاء أنجز البورتريه أخيرا في احتفال خاص حضرته أرملة مانديلا غراسا ميشيل وصفت ميشيل جهود السجينات بالعظيمة بمجسات من مشاعر ليس اتجاها أول رئيس أسود لجنوب إفريقيا بل نحو كل من سير العمل ويعجب به تغطي اللوحة ثمانية آلاف متر مربع أي أنها بمساحة ملعب ركبي وبالإمكان رؤيتها من مسافة بعيدة