مصر تفتح معبر رفح مع غزة ثلاثة أيام فقط

28/04/2018
لا تقوى على الحديث فزوجها المريض وأبنائها في مصر وهي قد تقطعت بها السبل منذ نحو عامين في غزة ولا تستطيع السفر إليهم بسبب إغلاق معبر رفح ومع كل إعلان عن فتح المعبر يجهزون أنفسهم علهم يغادرون غزة عائدين إلى عائلاتهم جميع من في هذه الصالة التي تجهز فيها قوائم المسافرين وآلاف من المحاصرين في غزة تجمعهم معاناة واحدة هي عدم قدرتهم على السفر بحرية من القطاع وإليه على الرغم من الاختلاف في تفاصيل هذه المعاناة وكانت آمال سكان قطاع غزة عريضة بحل أزمة معبر رفح بعد تسلم السلطة الفلسطينية المسؤولية فيه لكن واقع الحال بقي كما هو منذ سنوات واقع يأمل المحاصرون في غزة أن تغيره الأيام المقبلة لاسيما وأن السلطات المصرية فتحت المعبر مرتين خلال أقل من شهر في وقت تستمر فيه المسيرات المطالبة بالعودة وكسر الحصار كثيرة هي الآمال والأمنيات التي تحطمت عند بوابة هذا المعبر الذي يتمنى سكان القطاع أن يكون معبرا للفرح وليس للحزن والألم هشام زقوت الجزيرة من معبر رفح جنوب قطاع غزة فلسطين