هذا الصباح- المانجو الفاكهة الأشهر في مالي

25/04/2018
المنغو إحدى أشهر الفواكه في مالي ويشكل إنتاجها أهم مصادر دخل القطاع الزراعي في البلاد في السنوات الأخيرة طرحت عدة مبادرات لتطوير هذا القطاع والرفع من مردوده الاقتصادي بتسويقه دوليا والاستثمار في مشتقاته مثل القصير فضلا عن تجفيف المانغو وتسويقها كمادة أولية في الصناعات التحويلية كل مكونات المانغو قابلة للحفظ ومفيدة فانا أصنع العصير من قشرتها وأعمل منها وجبة عشاء المانغو وبالتالي فهي لا ترمى ومن ثم لا أجد سببا في أن لا نكسب هذا الرهان في مالي هناك شباب عاطلون وأنها تعمل معي شابات ومنذ أن شرعن بالعمل بيتنن يطالبنا باحتياجاتهم يقتصر تصنيع المانغو في مالي على معالجته بدرجة حرارة عالية بما يعرف بعملية البسترة ثم تعبئته في القنينات عصيرا طبيعيا خاليا من أي مواد كيميائية أو مواد حافظة أطور هذا العمل لأتمكن من تحصيل المزيد من الأرباح لمشاريع المستقبلية لأنني أريد إقامة وحدة صناعية أعمل فيها مع أبناء وزملائي تحسن عملي لابد من توفر رأس مال عامل لأتمكن من شراء المواد الأساسية للإنتاج فحين يحل موسم مانغو يكون المرء بحاجة إلى كثير من المال لشراء المواد الأولية يظل مستوى إنتاج مشتقات المانغو محدودا رغم تزايد الاهتمام بتصنيع المانغو في مالي ووفرة المادة الأولية في موسم المانغو الممتد من يونيو حزيران إلى نوفمبر تشرين الثاني حاليا يبلغ إنتاجنا حوالي 240 قنينة في اليوم وهو ما يعادل عشرة أكياس وأنا لا استسيغ أن تكون مالي موطن المانغو وفي نفس الوقت نستهلك أجود أنواع عصيرها في البلدان الأخرى ولكن لتحقيق ذلك يجب أن ننجح في تحقيق الجودة يرتبط رهان الجودة بإدخال معدات صناعية أكثر تطورا وضخ استثمارات معتبرة وبدونها ستستمر مالي في تصدير المانغو طازجة ويبقى حلم تحقيق الاكتفاء المحلي من مشتقاتها وتصديرها إلى الخارج مشروعا مؤجلا