هذا الصباح- مبادرة شبابية لإحياء لعبة تود البريطانية

23/04/2018
لعبة أوروبية تقليدية نالت حظها من التهميش فترة من الزمن لكن يعيد إحياءها اليوم عدد من الشباب في مدينة لويس البريطانية تشبه اللعبة في شكلها رمي السهام لكنها تتم باستخدام عملات معدنية يسددها الرامي نحو الهدف الذي هو عبارة عن فترة صغيرة أعلى الطاولة يقف اللاعبون على بعد بضعة أمتار عن مرمى التسديد ويحصل على نقطتين عند إصابته الهدف نقطة واحدة إذا استقرت العملة فوق الطاولة ويكون خاسرا إذا سقطت على الأرض تتحسن مهاراتك عندما تلعبها فهي تبدو بسيطة في ظاهرها مثل لعبة تسديد السهام ورغم ذلك تجد أن الفائزين فيها هم ذاتهم في كل مرة يعود منشأ هذه اللعبة إلى فرنسا وقد حظيت بشعبية عالية في فترة السبعينيات والثمانينيات من القرن الماضي لكن وهجها تضاءل بعد ظهور ألعاب مشابهة ومنافسة لها لكن يبدو أنها ستعود مجددا إلى الواجهة بعد هذا الاستمتاع الكبير بها وفق ذلك ربطها بالعمل الخيري كما فعل هؤلاء الشباب الذين جمعوها لصالح منظمات خيرية في البلاد