هذا الصباح- معرض بباريس يحاكي حياة الديناصورات

22/04/2018
عالم أشبه بأفلام الرعب السينمائية اختبره زوار هذا المعرض في العاصمة الفرنسية باريس فهو عبارة عن غابة موغلة وموحشة تسكنها الديناصورات لكنها ليست سوى مجسمات متحركة تبدو للناظر أول مرة كما لو أنها حقيقية تماما عالم الديناصورات الذين اختاروا هذا المعرض في باريس عنوانه استوحى معه من فيلم الخيال العلمي الأميركي عالم جورسي وفيه ليتسنى للزائر خاصة الأطفال التعرف على الحياة في عصور ما قبل التاريخ وعلى طبيعة الحيوانات المنقرضة وطرق عيشها وتحركها بل وحتى سماع أصواتها نعتقد ان الديناصورات صنعت بشكل جيد حقا وفي بعض الأحيان اعتقدت بأنها تلتهمنا انها تفاعلية وهذا ما سيعجب الأطفال والجميع إنها المرة الأولى التي أراها بحجمها الحقيقي المعرض مثير للإعجاب وأشعرني أنني أعيش في عصر الديناصورات تضمن المعرض أيضا لوحات تثقيفية للزوار تعرفهم على أنواع الديناصورات كما شمل ألعاب وأنشطة لتسليتهم تتمحور حول هذا الكائن قرب وهو يفتح أبوابه أمام العامة مطلع أيلول سبتمبر القادم