هذا الصباح-كيف تميز المقلد من الأصلي من شحن الهاتف؟

16/04/2018
شركة آبل الأميركية التي وصلت قيمة عائداتها العام الماضي إلى أكثر من ربع تريليون دولار حذرت من أن حوالي 90 بالمئة تقريبا من وحدات شحن هواتف أيفون المباعة عبر موقع أمازون للتسوق الإلكتروني مقلدة أكثر من ذلك قدمت شكوى رسمية ضد إحدى وخمسين شركة تتهمها فيها ببيع اكسسوار هواتف مقلدة مثل وحدات الشحن والأسلاك وغيرها فكثيرون منا قد يقعون في فخ شراء الشاحنة مقلد لهواتفهم المحمولة أو أجهزتهم اللوحية ويظن البعض أن الشاحن المزيف لا يختلف في كثير أو قليل عن نظيره الأصلي لكن الحقيقة غير ذلك على الإطلاق فهناك العديد من الأمور السلبية التي قد تنجم عن استخدام شاحنات هاتف المقلد منها ارتفاع درجة حرارة الهاتف المشحون مما قد يضر به ضررا بالغا احتمال توقف عمل بطارية الهاتف بعد فترة احتمال تعطل الهاتف تعطلا جزئيا أو كليا احتمال عدم إمكانية وصل الهاتف والحاسوب من خلال وصلت الشاحنة قد يفضي الأمر إلى اشتعال النار في الهاتف نفسه يقول خبراء إن هناك فروقا كثيرة بين الشواحن الأصلية والمقلدة فمن حيث البنية تختلف الشواحن الأصلية عن نظيرتها المزيفة بشكل لافت حيث يتسم الشاحن الأصلي ببناء قوي بينما يكون الشاحنة المقلد مصنوعا من البلاستيك الرخيص الثمن في الغالب يتمتع الشاحن الأصلي لزوايا وحوافز متساوية ومتجانسة مقارنة بنظيره المزيد من حيث شعار الشركة المنتجة بوسعنا التمييز الشاحن الأصلي عن الشاحنة المقلد من خلال طريقة طباعة هذا الشعار يجب أن يكون مطبوعا بدون أي أخطاء لغوية والأهم من ذلك ألا يكون ملصقا على الشأن نفسه وأخيرا فإنه من حيث سرعة الشحن ينقل المقلد التيار الكهربائي إلى بطاريات الهاتف بشكل بطيئ نسبيا وذلك مقارنة بالشاحن الأصلي