الصلح العشائري لا يزال فاعلا بحل مشكلات كردستان العراق

16/04/2018
أمام ديوانية سردار أنور بيغ البتوتاري في أربيل ينتظر طرف مشكلة لجأ إليه لحلها عشائريا الحل تطلب جلسات عدة هنا تحت هذه القبة التي تزينت آيات من الذكر الحكيم إضافة إلى طرفي المشكلة يجتمع وجهاء العشيرة في ظاهرة استمرت مع هذه العائلة منذ عشرات السنين حلت من خلالها مئات القضايا التي استعصى بعضها على الحل حتى في المحاكم بدءا من أجدادهم ووصولا إليهم لعالم الدين أيضا حضور أثناء حل المشاكل سابقا وحاضرا كلما عقد سيادة المير صلحا كان عالم الدين إلى جانبه لدينا كوكبة جيدة من العلماء يحضرون هنا ليكتسي الحل طابعا شرعيا الرجل فأطلق الرصاص وقتل حماته وابنها لكي لا تكبر المشكلة جئنا إلى بيت المير للتوسط في الموضوع ولولاهم لما وقعت كارثة وأزهقت أرواح أخرى لكن المير أصلح بيننا والقاتل أصبح عند القضاء هذه أوراق 400 قضية منذ عام وحتى الآن حلت هنا في هذه الديوانية أحيانا قد يكون المال جزءا لدفع قضايا نحو الحل لا يمكن استغلال ما نقوم به ماديا أبدا لا من طرفنا ولا من أطراف أخرى غير مباشرة على العكس أحيانا يحتاج لحل بعض المشاكل مبالغ مالية نضطر نحن إلى دفعها لتسهيل الحل لا يزال للصلح العشائري دوره الفعال في حسم المشاكل بين الناس في كردستان العراق لا سيما في قضايا القتل وما تخلفه من ثارات بين العائلات أسرة انور بيك اشتهرت بدورها في إنجاح عشرات من حالة الصلح العشائري التي لولاها لستمرت تلك الثارات أحمد الزاويتي الجزيرة أربيل